يوم الجمعة 6:57 مساءً 22 يناير، 2021

الجنس و المراة , خلق الله الذكر والانثى حتى تعمر الارض

آخر تحديث ف1 يوليو 2021 الإثنين 5:32 صباحا بواسطه و جدان شداد

خلق الله سبحانة و تعالى البشرية باكملها من مخلوقات

 

بشرية و حيوانات و طيور و نباتات من جميع نوع منهم ذكر و انثى

 

حيث ان الله له حكمة من هذا هو ان تعمر الارض فلا تعمر

 

الارض بالرجل بمفردة و لا تعمر الارض بالمراة بمفردها و هكذا

 

فى كل المخلوقات فلابد من الذكر و الانثى لذا لكل منا

 

شخص سواء للذكر او الانثى جميع واحد منهم له المراة لها

 

زوج و الرجل له زوجة فلا تقوم العلاقة الحميمة بدون الرجل

 

دون الزوجة و لا المراة بدون الزوج فلابد من و جودها حتى

 

تكتمل العلاقة و ذلك ما شرعة المولي عز و جل و يصبح هو الحلال

 

الجنس و المراة

 

خلق الله الذكر و الانثى حتي تعمر الارض

 

الاجناس و المراه

 

صور