اروع بيت شعري , ادخلى بسرعه اعرفى اجمل بيت شعرى

مين فينا مش بيحب الشعر و بيحب كلماتة المؤثره فينا التي تلمس حالتنا الخاصة التي نمر فيها فى  حياتنا و بعد قراءه  موضوعي هذا ستتعرفي بنفسك على احلى و اروع بيت  شعر عند شعراء العرب المختلفين


أشعار العرب

 

لقد ابدع الشعراء العرب فالعصور التي توالت منذ عصر الجاهليه مرورا بالعصور الإسلاميه فابداء البلاغه فاللغه العربية

 

؛

 


فقد كان الأمي فذلك الوقت ليس من لا يعرف الكتابة و القراءة،

 


انما كان الأمي هو الذي ليس لدية الحكمه و الفطنه فنظم الأبيات الشعرية؛

 

فالشعر العربي يتميز عن غيرة من باقى اشعار العالم ان له اوزانا طربيه تتماشي معها تقطيعات الأبيات الشعريه فالقصيدة،

 


وهذا ما يجعل الشعر

 

العربي صعبا عند تطبيق مبدا الوزن الشعري مع الالتزام بالقافية،

 


وترائع القصيده بالنواحى الجماليه من سجال و استعارات و صور جماليه و تشبيهية

 

وعبر و حكم و هجاء و مدح،

 


وغيرها العديد من الأساليب التي تتضمنها القصيدة،

 


وقد امتاز الشعراء عن بعضهم البعض؛

 


فقد تم تصنيفهم نسبة للعصر

 

الذى عاشوا و نظموا الشعر فيه،

 


وسنورد لكم فهذا الموضوع بعض الأبيات الشعريه المأخوذه من كل عصر و قائلها.

 

 

عروه بن الورد

 

وهو من شعراء العصر الجاهلي،

 


ونذكر له بيتا يخرج به التعجب الواضح على بقاء العشاق احياء رغم التحديات التي كانت تواجههم و فق المجتمع

 

العربي المحافظ؛

 


ففى رأية ان يموت العشاق هو شيء طبيعي،

 


اما ان يبقوا احياء فهذا لا يتم الا بالفراق،

 


او ليحافظ كل واحد منهما على حياة الآخر؛

 

فيري ان الموت اروع من ان يذوق العاشق مراره الفراق،

 


حيث يقول ذلك المنزل الذي اخذ من قصيدتة وإنى لتعرونى لذكراك هزه

 

 

وما عجبى موت المحبين فالهوى

 

 

ولكن بقاء العاشقين عجيبب

 

رائع بثينة

 

وهو من شعراء العصر الأموي،

 


وسمى ب(رائع بثينة نسبة الى محبوبتة و ابنه عمة بثينة؛

 


فقد احبها حبا عذريا صادقا الى ان كبرا و كبر حبهما مع

 

السنين فتجرا و طلبها من عمة الا انه رد له الطلب؛

 


لأن رائع لا يكاد يكف عن مدح بثينه فشعره،

 


وهو امر كان معيبا عندهم،

 


ويقول فقصيدتة ريعان الشباب المنزل الاتي:

 

 

ألا ليت ريعان الشباب جديد و دهرا تولي يا بثين يعود

 

 

فنبقي كما كنا نكون و أنتم قريب و إذ ما تبذلين زهيد

 

 

المتنبي

 

وهو من اشهر شعراء العصر العباسي،

 


وسمى بهذا الاسم لكثرة براعتة فنظم الشعر و التي ادت فيه الى الغرور

 

،

 


ومن شده غرورة ربما و رد عنه انه قال: لو كان هنالك نبي للشعراء لكنت انا نبيهم.

 


واسم المتنبى يعني مدعى النبوة اما اسمه الحقيقي فهو

 

(أحمد بن الحسين بن الحسن بن عبدالصمد الجعفى ابو الطيب الكندي)،

 


ومن اشهر ابياتة التي اخذت من قصيده أنا الذي نظر الأعمي فادبي):

أنا الذي نظر الأعمي الى ادبي

 

 

وأسمعت كلماتى من فيه صمم

 

 

إذا رأيت نيوب الليث بارزة

 

 

فلا تظنن ان الليثيبتسم

116 مشاهدة

اروع بيت شعري , ادخلى بسرعه اعرفى اجمل بيت شعرى